ألمانيا تبحث عن نقاطها الأولى

  • لا أحد بأمان في كأس العالم FIFA، ولا حتى حامل اللقب؛ بعد تتويج الألمان العام الماضي بلقب كأس القارات بسهولة وبفريق شاب، أعادهم المكسيكيون إلى أرض الواقع بفضل سرعتهم وروحهم القتالية.
    ويبدو أن السويد ستكون خصماً عنيداً أيضاً لكتيبة المانشافت التي يجب عليها أن تُراهن أكثر على الإبداع والسلاسة في الهجوم إن أرادت العودة إلى سكة الإنتصارات، خاصة إذا فازت المكسيك على كوريا الجنوبية في المباراة الأولى يوم السبت.
    بعد فوزها في مباراتها الإفتتاحية على الفريق الآسيوي، لا ينبغي على السويد أن تعقّد الأمور كثيراً لأنها ستلعب هذه المباراة بأفضلية وأريحية أمام خصم يعرفه تمام المعرفة.